المنال الإسلامية المنال الإسلامية
test banner
الأسرة والطفل

آخر الأخبار

الأسرة والطفل
الأسرة والطفل
جاري التحميل ...

66 صفات الداعية إلى الله في الحديث النبوي الصفحة




تخريج الحديث:
اخرجه في الصحيح (¬1)،
شرح الحديث
الشاهد في الحديث الثالث في قوله - صلى الله عليه وسلم - (لاشج عبد القيس أنك فيك لخصلتين يحبهما الله الحلم والاناة) فيه مديح لصفة الحلم في أفاضل الناس وأشارفهم حيث أن هذه الصفة تزيد من ثقة الناس وقناعتهم بمن يتصف بها ولذلك مدح النبي - صلى الله عليه وسلم - هذه الخصلة في أشج عبد القيس ولعله - صلى الله عليه وسلم - اراد حث بني قيس على هذه الصفة خصوصا انهم سيعودون دعاة الى قومهم وارى والله اعلم ان الحلم هنا لم يأت بمعنى الصبر على جهل الجاهلين كما هو شائع بل جاء هنا بمعنى الحكمة والتروي والتفكير وعدم التأثر دون النظر الى عواقب الامور وكل هذا لازم للدعاة ويشهد لهذا المعنى ما قاله النووي رحمه الله في شرحه للحديث حيث يقول (وسبب قول النبى - صلى الله عليه وسلم - ذلك له ما جاء فى حديث الوفد أنهم لما وصلوا المدينة بادروا إلى النبى - صلى الله عليه وسلم - وأقام الاشج عند رحالهم فجمعها وعقل ناقته ولبس أحسن ثيابه ثم أقبل إلى النبى - صلى الله عليه وسلم - فقر به النبى - صلى الله عليه وسلم - وأجلسه إلى جانبه ثم قال لهم النبى - صلى الله عليه وسلم - تبايعون على أنفسكم وقومكم فقال القوم نعم فقال الاشج يا رسول الله انك لم تزاول الرجل عن شيء أشد عليه من دينه نبايعك على أنفسنا ونرسل من يدعوهم فمن اتبعنا كان منا ومن أبى قاتلناه قال صدقت ان فيك خصلتين الحديث قال القاضي عياض فالأناة تربصه حتى نظر فى مصالحه ولم يعجل والحلم هذا القول الذى قاله الدال على صحة عقله وجودة نظره للعواقب) (¬2) وإذا كانت العجلة مذمومة في حق الإنسان، ففي حق الداعية أشدَّ ذماً، إذْ إن الداعية مأمور بالتثبت والأناة، ولأن في العجلة الندامة والخطأ، ولذا كان النبي أعظم
¬__________
(¬1) ج 1 ص 47 حديث 17.
(¬2) شرح الحديث من شرح النووي 1\ 189

عن الكاتب

moha

التعليقات


جميع الحقوق محفوظة

المنال الإسلامية